• Black Instagram Icon
  • Black Google Places Icon
  • Black LinkedIn Icon
  • Black SoundCloud Icon
  • Black YouTube Icon
  • Black Facebook Icon
  • Black Twitter Icon
  • Black Pinterest Icon

مشروع الحرفي المصرى

 

من اكبر المشاكل الموجودة فى المجتمع المصرى فى الحاضر هى البطالة و الفقر. فيستهدف هذا البرنامج رفع الكفاءة و تأصيل عمل الحرفيين. وإيجاد مصدر دخل للعائلات الفقيرة فى مصر.

 

طرح اشكاليه موجودة فى المجتمع على المستوى الحرفى :

اذا تحدثنا عن الحرف الموجودة اللازمة لكل مسكن مصرى من سباكه و كهرباء و نجاره. لا يوجد مستوى محدد لقبول الحرفى. فقد تم تهميش المعاهد الحرفيه فى مصر. بعضها تحول الى كليات. فلا يوجد جهة تعليمية كافيه لتعليم العدد المطلوب من الحرفيين. و فى نفس الوقت لا يوجد قانون مصرى يشترط على عامل هذه الحرف ان يكون له تقنيات محدده. فالعامل يحصل على عمله فقط من خلال سابق عمله مع شخص موثوق به.

هذا على مستوى القدرات التقنيه للحرفةأما على مستوى القدرة الإداريه فهناك غياب لمهارات عديدة منها:

  • مهارات تنظيم الوقت

  •  التسويق .

  •  اصول التعامل مع العميل .

  • ما هى اولويات العميل فى المعاملات ( التواصل الجيد - شعور الزبون بالأمان بان طلبه سيحقق فى الوقت المحدد بدون احداث خسائر اخرى و على أتم وجه)

فهناك ايمان بأن كثيرا من المشاكل التى يعانى منها العميل نابعة من ثقافة و عادات العمال و المستوى المعرفى بالحرف .

وقد تم إبرام اتفاقية تعاون مشترك بين مؤسسة البناء الإنساني والتنمية وبين وزارة التجارة الصناعة (مجلس التدريب الصناعي) وذلك على أن ترشح المؤسسة عناصر بشرية عددها 20 متدرب ويقوم مجلس التدريب الصناعي بتدريبها على التقنيات الحرفية والمهارات. وتقوم المؤسسة بتدريب المتدربين إداريا وسلوكيا، ويتبع ذلك عملية تسويق وتقييم مستمر للأداء من خلال التواصل مع العملاء الذين تعاملوا مع المتدربين.  وتتم عملية التسويق عن طريق إنشاء موقع إلكتروني بأسماء الحرفيين وتخصصهم. ويستمر اسم الحرفي على الموقع طالما أنه يؤدي عمله بجودة ويسلك سلوكا طيبا مع العملاء، يحافظ على مواعيده، وعلى حرمة المكان ونظافته، وكل الأخلاقيات المرتبطة بإتقان العمل.